تدخلات طارئة للعون المباشر لحماية مايزيد عن 67600 إنسان من الكوليرا في محافظة إب
قبل 3 يوم, 20 ساعة
2017-11-14ظ… الساعة 18:49

 

التغيير- صنعاء:

دشنت جمعية العون المباشر ـ مكتب اليمن اليوم الثلاثاء مشروع الاستجابة الطارئة لمكافحة الكوليرا في محافظة إب الممول ضمن مشاريع العشر الأواخر بالتعاون مع Q8ping " متبرعي ليلة 25 رمضان 2017م " بإقامة ورشة تعريفية بالمشروع وأهدافه ومراحله المختلفة .

في افتتاح الورشة أكدت مديرة مكتب اليمن لدى جمعية العون المباشر معالي العسعوسي  أن محافظة إب تحظى بالاهتمام وتخصص لها العون المباشر نسبة كبيرة من مشاريعها  باعتبارها من المحافظات ذات الكثافة السكانية وتوافدت إليها الأسر النازحة من مختلف مناطق اليمن بسبب الأوضاع في البلاد .

وأشارت إلى الصعوبات الجمّة التي يعاني منها النظام الصحي باليمن والضغوط الكبيرة التي سببها تفشي وباء الكوليرا على المرافق الصحية والقطاعات الخدمية عموماً ، ما استدعى تدخل العون المباشر لتنفيذ مجموعة من المشاريع في مجالات الصحة والمياه والإصحاح البيئي للحد من انتشار الوباء .

ونوهت إلى أن تدخلات العون المباشر في محافظة إب يستفيد منها (67.619) إنساناً و تتضمن دعم المرافق الصحية للتعامل مع الوباء وتدريب العاملين الصحيين ومنحهم الحوافز الشهرية طيلة فترة تنفيذ المشروع وكذا تأهيل مصادر مياه الشرب وتدريب لجان المستفيدين .

وتقدمت بالشكر للسلطة المحلية على تقديمهم التسهيلات اللازمة لإنجاح المشروع وكذا الشركاء المحليين لمساهمتهم في تنفيذ أنشطة المشروع في المديريات والقرى المستهدفة  .

وتطرقت إلى تقارير المنظمات الدولية حول الوضع الوبائي للكوليرا في محافظة إب التي يبلغ عدد سكانها ( 2.957.138) نسمة حيث تشير إلى أن حالات الاشتباه وصلت إلى ( 65.895) حالة  بمعدل (192.40%) ، و الوفيات ( 282) حالة .

من جهته أشار منسق مشروع الاستجابة الطارئة لمكافحة الكوليرا لدى العون المباشر أيمن الشهاري أن المشروع يتضمن جانبين الأول المياه والآخر الصحة .

وأوضح أنه فيما يتعلق بالمياه ستقوم العون المباشر بتأهيل خمسة مصادر لمياه الشرب في المديريات المستهدفة تتضمن توريد وحدات ضخ وتوسعة وتأهيل شبكة المياه وبناء خزانات تجميعية بالتعاون مع الهيئة العامة لمشاريع مياه الريف والشركاء المحليين في المؤسسة اليمنية للتنمية والاستجابة  .

وذكر أن عدد المستفيدين يبلغ نحو (25.000) نسمة ، بالإضافة إلى أن سيرافق عملية  تأهيل مصادر المياه تدريب لجان المستفيدين لتشغيل وحدات الضخ وتنفيذ أنشطة التوعية في مجال الصحة العامة وضمان الحصول على المياه النقية والصالحة للشرب.

وفيما يخص الأنشطة الصحية التي سيتم تنفيذها في إطار الاستجابة الطارئة للكوليرا لفت الشهاري إلى أنه سيتم دعم خدمات الرعاية الصحية الأولية وزوايا الإرواء في خمسة مراكز صحية هي " ذي يهبور ، بيت فاتق ، بيت حلبوب ، بيت الأشول ، سوادة " في مديرية السدة .

وبيّن أنه سيتم تزويد تلك المراكز بالأدوية والمستلزمات الطبية الخاصة بالرعاية الصحية الأولية بمكوناتها المتمثلة في الرعاية الصحية للام والطفل ، تحصين الأطفال ضد الأمراض القاتلة ، التغذية ، الترصد الوبائي والتثقيف الصحي .

ونوه إلى أنه سيكون في كل مركز من المراكز الخمسة زاوية إرواء لاستقبال ومعالجة حالات الإسهالات الحادة ..

وبيّن أن عدد المستفيدين من البرامج الصحية يبلغ (42.619 ) إنساناً .

إلى ذلك بدأت العون المباشر اليوم تدريب العاملين والعاملات الصحيين ويستمر ثلاثة أيام حول أساسيات الرعاية الصحية الأولية وزوايا الإرواء ، ثم سيتم توزيعهم على المراكز الصحية المستهدفة ومنحهم حوافز مالية شهرياً خلال فترة المشروع الممتدة إلى خمسة أشهر  .

حضر الورشة التعريفية وكيل محافظة إب ومدير مكتب التخطيط والتعاون الدولي ونائب مدير مكتب الصحة العامة والسكان ورئيس الوحدة التنفيذية والمختصين في الجهات المعنية .

...

 لمتابعة قناة التغيير نت على تيلجيرام

https://telegram.me/altagheernet