ولد الشيخ يطلع الجامعة العربية على مستجدات حل الأزمة اليمنية
الحكومة اليمنية تدعو الانقلابيين لحقن الدماء
قبل 3 شهر, 5 يوم
2017-07-16ظ… الساعة 21:07

التغيير – صنعاء:

قال مصدر دبلوماسي عربي إن المبعوث الأممي إلى اليمن، إسماعيل ولد الشيخ، سيطلع مندوبي الدول الأعضاء في جامعة الدول العربية على آخر المستجدات في الملف اليمني، والجهود المبذولة مع كل الأطراف، للوصول إلى تسوية سلمية للأزمة اليمنية، وذلك في اجتماع تشاوري للمندوبين يعقد بشأن الأزمة اليمنية في القاهرة غداً.

وأوضح المصدر، أن الأمانة العامة للجامعة العربية عممت مذكرة على المندوبيات الدائمة للدول الأعضاء بالجامعة.

وكان أحمد أبو الغيط، الأمين العام لجامعة الدول العربية، قد أعرب عن قلقه المتصاعد إزاء ما أشارت إليه التقارير الصادرة مؤخراً عن منظمات دولية، على رأسها الأمم المتحدة، ومنظمة الصحة العالمية بشأن تدهورٍ الأوضاع الإنسانية في اليمن بسبب انهيار الوضع الصحي، وتفشي وباء الكوليرا في عدد من المحافظات اليمنية، وتزايد عدد الوفيات الذي تجاوز 1700 حتى الآن، وإصابة الآلاف بالوباء نتيجة انهيار البنى التحتية وتدني مستوى الخدمات الصحية.

وأشار الوزير المفوض محمود عفيفي، المتحدث الرسمي باسم الأمين العام، إلى أن أبو الغيط ناشد المجتمع الدولي والمنظمات الإغاثية الاستمرار في العمل بشكل سريع ومُتضافر من أجل تفادي وقوع كارثة إنسانية عميقة الأثر في اليمن، منوهاً إلى أن الوضع الحالي يستلزم وقفة جادة وتدخلاً فعّالاً وناجزاً للحد من تدهور هذه الأوضاع التي تودي بحياة آلاف اليمنيين.

إلى ذلك، دعت الحكومة اليمنية، أمس (السبت) الانقلابيين إلى حقن الدماء، وحل أزمة البلاد بناء على المرجعيات المتمثلة بمخرجات الحوار الوطني، والمبادرة الخليجية، وقرارات مجلس الأمن الدولي.

جاء ذلك على لسان، رئيس الحكومة اليمنية الدكتور أحمد عبيد بن دغر، في كلمة له خلال حفل فني وخطابي في مدينة عدن، جنوبي البلاد، بمناسبة الذكرى الثانية لتحريرها من الحوثيين وحلفائهم.

وقال بن دغر إن «هذه الذكرى (تحرير عدن) هي ذكرى يوم النصر الأكبر... يوم أن دُحر العدو وتلقى هنا أولى هزائمه العسكرية، التي توالت بعد ذلك في أكثر من جبهة».

وأشاد بن دغر بدور تحالف دعم الشرعية باليمن بقيادة السعودية، في استعادة عدن من الحوثيين قائلاً: «الشكر لهم مضاعف؛ لأنهم ما زالوا حتى اليوم يمدوننا بالدعم والمساندة، ويقاتلون إلى جانبنا».

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن بن دغر قوله: «لقد كانت وستبقى عاصفة الحزم أياً كانت نتائجها عنواناً لأمة تأبى التدخل في شؤونها، وترفض المساس بسيادتها وأمنها، وقد شاءت الأقدار أن تكون المملكة العربية السعودية على رأس هذه الأمة».

وتابع بن دغر مخاطباً الحوثيين: «عودوا لرشدكم، واحقنوا الدماء، ولا تنتظروا حلولاً للأزمة والحرب، خارج نطاق المرجعيات المتفق عليها». وقال: «سنعيد بناء ما دمره الحوثيون وصالح في محافظات عدن ولحج وأبين والضالع، بل نحن عازمون على إعادة البناء في كل اليمن».

وزاد بن دغر بالقول إن «الحكومة ستعطي مزيداً من الاهتمام بالأمن العام، في عدن والمحافظات المحررة، وستواجه الإرهاب بكل صوره وأشكاله، بمشاركة المجتمع الدولي».

...

 لمتابعة قناة التغيير نت على تيلجيرام

https://telegram.me/altagheernet