أزمة صامتة بين مليشيا الحوثي..ومؤتمر صنعاء، بعد رفض الأخير إصدار بيان تعزية بوفاة الحبيشي.
قبل 29 يوم, 3 ساعة
2020-06-05ظ… الساعة 22:10 (التغيير نت - متابعات: )

تدور أزمة صامتة بين مليشيا الحوثي، ومؤتمر صنعاء، بعد رفض الأخير إصدار بيان نعي أو تعزية بوفاة الكاتب الصحفي أحمد الحبيشي.

وقال مصدر مؤتمري إن القيادي في المليشيا الإرهابية، محمد علي الحوثي، وجه إهانات لقيادات مؤتمرية هاتفيا، بعد تجاهلها إصدار بيان نعي أو تعزية بوفاة الكاتب الصحفي أحمد الحبيشي.

 

وأضاف أن الحوثي اتهم قيادات مؤتمر صنعاء في لقاءات منفردة واتصالات هاتفية بأنهم مازالوا مأسورين بأسرة عفاش في إشارة الى الرئيس اليمني الراحل علي عبدالله صالح.

وحسب المصادر فان الحوثي اتهم قيادات مؤتمر صنعاء بتجاهل نعي أو تعزية أسرة الحبيشي، بسبب مواقف الحبيشي الرافضة لانتفاضة ديسمبر التي قتل فيها صالح.

وأشارت المصادر إلى أن رئيس مؤتمر صنعاء صادق أمين أبوراس، رد على أحد قيادات المؤتمر الذي نقل إليه اتهامات محمد الحوثي، بأنه كان الأولى بهم توفير أسطوانة أكسجين للحبيشي ونقله إلى أحد المستشفيات بدلا من تركه يموت في المنزل، وحضور جنازته التي لم يحضرها سوى بضعة أشخاص من جيرانه.

وكانت مليشيا الحوثي وأذرعها أصدرت عددا من بيانات النعي للكاتب الصحفي أحمد الحبيشي الذي كان من أشد مناصري مليشيا الحوثي، بعد أن كان من كبار مناصري الرئيس اليمني الراحل علي عبدالله صالح ، والذي كان معارضا له إبان حرب 94 وتنقل حينها بين الاشتراكي والرابطة.