تقرير.. العد التنازلي لفالفيردي مع برشلونة
قبل 4 شهر, 25 يوم
2020-01-11ظ… الساعة 19:20 (التغيير_متابعات:)

أصبح مستقبل إرنستو فالفيردي مع برشلونة بعد 30 يونيو المقبل غير ممكن بعد تعثر الفريق غير المبرر في موسمه الأول أمام روما ثم أمام ليفربول في الموسم الماضي بدوري أبطال أوروبا رغم تفوقه بشكل واضح في لقائي الذهاب بكلتا المواجهتين، وأخيرا الأخيرة في كأس السوبر أمام أتلتيكو مدريد والتي وصفتها الصحافة بأنها "لا يمكن تفسيرها"، في سقطات يتحمل تبعاتها المدرب جميعا، رغم أن منصبه لا يبدو في خطر الآن.

فرئيس النادي، جوسيب ماريا بارتوميو، دائما ما دعم إرنستو وأكد ثقته فيه عقب كل إقصاء، سواء أمام روما أو العام الماضي في آنفيلد بدوري أبطال أوروبا، حيث اعتبر أن إقالته ليست الحل، والآن ومع استمرار منافسة برشلونة على كل الألقاب هذا الموسم، فمن المتوقع الإبقاء على المدرب، إلا أن مستقبله بعد 30 يونيو يبقى مجهولا.

فقد مرت 17 عاما لم تغير فيها إدارة برشلونة مدرب الفريق في منتصف الموسم، ولا يبدو أن بارتوميو وإدارته سيؤيدان إبعاد فالفيردي الآن، خاصة وأنه من الصعب للغاية إيجاد بديل مرض للجماهير وللإدارة وكذلك للاعبين.

ويعد اللاعبون هم الداعم الرئيسي للمدرب، الذي يشعر بأنهم يقفون خلفه كما ظهر في تصريحات نجوم الفريق عقب الخسارة من الروخيبلانكوس بثلاثة أهداف لاثنين بالأمس، فالخطأ دائما كان على اللاعبين وليس على فالفيردي.

ورغم ذلك، فإن ما يحدث خلف الأبواب المغلقة وبعيدا عن الميكروفون يؤكد أن هذا الموسم هو على الأرجح الأخير لفالفيردي، ولكن من هو القادر على أن يكون البديل له؟.

فمن داخل النادي وعبر تقارير إذاعية، تأكد أن المدير العام أوسكار جراو والمدير الرياضي إريك أبيدال، التقيا في قطر بالمدرب الحالي للسد وأسطورة خط وسط برشلونة، تشافي هرنانديز.

ووفقا للنادي، فإن الاجتماع كان مخططا له بالفعل منذ بضعة أيام وجاء مستغلين زيارة المسؤولين للمهاجم الفرنسي عثمان ديمبلي لمعرفة آخر تطورات تعافيه من الإصابة التي يعاني منها.

وينتظر أن يعقد مجلس الإدارة اجتماعا يوم الاثنين المقبل للإعلان عن تحديث مشروع "Espai Barça"، لكن الكل يعلم أنه قد يكون توقيا جيدا لكي تتحدث الإدارة مرة أخرى حول مستقبل إرنستو فالفيردي.

الأكثر زيارة