رئيس المجلس الانتقالي يعلن التحدي ويصدر قرار صادم
قبل 13 يوم, 10 ساعة
2019-12-03ظ… الساعة 02:50 (التغيير_متابعات:)

جدد رئيس ما يسمى بـ”المجلس الانتقالي الجنوبي“ المدعوم اماراتيا "عيدروس الزبيدي" امس الأحد1 ديسمبر/كانون الثاني، التأكيد على هدف استعادة دولة الجنوب كاملة السيادة، في إشارة للانفصال عن الجمهورية اليمنية.

وفي اجتماع موسع في عدن، ضم عدداً من أعضاء هيئة رئاسة المجلس أكد "الزبيدي" "إن الجنوب وقضيته أصبحا أمراً واقعاً ورسميا لدى المجتمع الدولي والإقليمي".

 

وقال "الزبيدي" "هدفنا استعادة دولتنا كاملة السيادة التي بذلت من أجلها الكثير من التضحيات ولارجعة عن هذا الهدف فنحن نحمل قضية شعب وليس منصب هنا أو وزارة هناك".

وأشار "الزبيدي" إلى أن "اتفاق الرياض يعد مكسباً وانتصاراً سياسياً لشعب الجنوب وقضيته بمباركة دول العالم للاتفاق واعترافهم بتمثيل المجلس الانتقالي لشعب الجنوب في المحافل الدولية".

وأضاف "أن المهام الماثلة اليوم أمام ابناء الجنوب جسيمة وتتطلب معها مضاعفة الجهود لتتويج تلك التضحيات في بناء مؤسسات الجنوب من قبل الجميع وبإرادة قوية".

وحثّ ”الزبيدي“ على بذل المزيد من الجهود لمواكبة المكاسب السياسية التي حققها المجلس، عقب توقيع اتفاق الرياض على طريق تحقيق الهدف الأسمى المتمثل بالتحرير والاستقلال واستعادة الدولة الجنوبية على كامل ترابها الوطني.