الجامعة اللبنانية الدولية بصنعاء تنفي تعرضها للاقتحام وتدعو وسائل الإعلام لتحري الحقيقة والمصداقية
قبل 28 يوم, 19 ساعة
2019-09-17ظ… الساعة 13:01

التغيير- صنعاء:

نفى مصدر مسؤل في الجامعة اللبنانية الدولية بصنعاء صحة الاخبار الكاذبة والشائعات المفبركة التي نشرتها بعض المواقع الالكترونية وتناولها ناشطون في التواصل الاجتماعي حول تعرض مباني الجامعة اللبنانية الدولية بصنعاء أمس الأحد للاقتحام وتهديد طلابها وطالباتها.

وادان المصدر : هذه الاخبار العارية عن الصحة مؤكدا عدم وجود اي اقتحام او تدخل في شؤون الجامعة من اي طرف كان ، واكد أيضا عدم وجود سكن للطالبات في الحرم الجامعي كما جاء في الاخبار المفبركة.

وأوضح المصدر أن مثل هذه الشائعات المضللة تستهدف الإساءة الى التعليم العالي ومؤسساته الحكومية والخاصة في اليمن عموما والجامعة اللبنانية الدولية على وجه الخصوص لتحقيق مآرب دنيئة منافية للحقيقة والواقع.

وأكد المصدر ان الجامعة اللبنانية الدولية في اليمن تؤدي رسالتها السامية ودورها المحوري في خدمة اليمن واليمنيين منذ افتتاح فرعها الرئيسي في اليمن  قبل (14) عاما ،  وتقدم خدماتها التعليمية المتطورة بمهنية عالية وجودة متميزة واستطاعت بعون الله ان تتبؤ مرتبة متقدمة ومكانة عالية بين مؤسسات التعليم العالي في اليمن والوطن العربي .

ونوه المصدر الى ان الجامعة اللبنانية الدولية في اليمن بمختلف فروعها مستمرة في عطائها ودورها الريادي في إعداد مخرجات نوعية متميزة وأنها لن تتأثر بالشائعات المظللة والاخبار المفركة التي لن تستطيع النيل من مكانتها وسمعتها وثقة اليمنيين بها وبمخرجاتها ،  التي باتت تحتل مكانة مرموقة  وتشغل وظائف نوعية في مختلف مؤسسات القطاعين العام والخاص وقطاع الاعمال على مستوى اليمن والمنطقة .

واهاب المصدر بكافة وسائل الاعلام ونشطاء وسائل التواصل الاجتماعي الالتزام بتحري الحقيقة والمصداقية وعدم الانجرار وراء الشائعات المفبركة والاخبار الكاذبة والحرص على استقاء المعلومات من مصادرها.

 

الأكثر زيارة