صحفيون يمنيون يتدربون على كتابة القصة الانسانية
قبل 6 شهر, 24 يوم
2019-01-26ظ… الساعة 13:21

التغيير- صنعاء:

"استهلكنا الاهتمام بالمستجدات الخبرية ذات الطابع السياسي وظلت قضية الانسان ومعاناته في ادنى سلم اهتمامات اغلب الصحفيين " هكذا أوجز محمد امين في ختام دورة تدريبية حول كتابة القصة الانسانية التي اقيمت في تعز مستعرضا كيف غيرت الورشة التدريبية حول القصة الانسانية الكثير من قناعاته وعدد من الزملاء الصحفيين تجاه دور الصحافة في الاهتمام بالإنسان وتقديم الحلول لمشكلاته.

ويقول الصحفي بديع سلطان في ختام الدورة التدريبية التي اقيمت بمدينة عدن وينظمها مركز الدراسات والاعلام الاقتصادي بالتعاون مع الوكالة الفرنسية لتطوير الاعلام CFI " لقد كانت اربعة ايام تدريبية حافلة بالمعرفة والتطبيقات العملية، اكتسبنا فيها خبرات ومهارات كتابة وتحرير القصة الانسانية ".

وتعد المرة الاولى التي يتم فيها التدريب على مهارات الكتابة القصة الانسانية في اليمن لعدد من الصحفيين اليمنين ومن خلال تطبيق عملي لتقنيات كتابة القصة الانسانية حيث انعقدت الورشة التدريبية الاولى في تعز لعدد عشرة صحفيين ثم في عدن حيث تم استهداف عشرة من الصحفيين والصحفيات.

وتنعقد الورش التدريبية حول الصحافة الانسانية ضمن برنامج تدريبي يستهدف 120 صحفي في 5 محافظات هي صنعاء وتعز والحديدة وعدن وحجة، ويهدف الي تأهيل الصحفيين اليمنيين على التناول الصحفي بشكل احترافي وتسليط الضوء بشكل مكثف علي القصص الانسانية بموضوعية.

وأوضح المدير التنفيذي لمركز الدراسات والاعلام الاقتصادي محمد اسماعيل خلال اختتام الورشة التدريبية ان البرنامج التدريبي وبالإضافة الي كونه سيعمل على تأهيل عدد من الصحفيين اليمنيين حول كتابة القصة الانسانية بشكل احترافي سوف يتوج بتشكيل شبكة صحافة انسانية في اليمن تعنى بنقل معاناة الناس من خلال انتاج قصص انسانية متنوعة، حيث سيعمل كافة المشاركين في التدريب على انتاج قصص إنسانية ونشرها في وسائل الاعلام.

من جانبه اشار المنسق الوطني للوكالة الفرنسية لتطوير الاعلام (CFI) احمد بيدر، الى ان برنامج المعلومات الانسانية في اليمن يتم التخطيط له منذ فترة طويلة، مشيرا الى ان الوكالة ستعمل على بناء قدرات المزيد من الصحفيين اليمنيين خلال المرحلة المقبلة معتبرا أنها فرصة ثمينة للصحفيين اليمنيين لتطوير قدراتهم حول هذا النوع من التغطية الصحفية.

وأوضح أنه سبق وتم تدريب عدد من الصحفيين اليمنيين حيث تم اختيار عدد منهم كمدربين حول الصحافة الانسانية.

واستهدفت الدورات حتي الان 40 صحفيا من اربع محافظات حسب بيدر وسوف يتم استهداف 80 صحفيا في دورات لاحقة.

يذكر ان مركز الدراسات والاعلام الاقتصادي منظمة مجتمع مدني غير ربحية تعمل من اجل اقتصاد يمني ناجح وشفاف ويسعى الى التوعية بالقضايا الاقتصادية وتعزيز الشفافية والحكم الرشيد ومشاركة المواطنين في صنع القرار، وإيجاد إعلام حر ومهني، والتمكين الاقتصادي للشباب والنساء.

الأكثر زيارة