رئيس هيئة الأركان يشدد على أهمية تعزيز دور الدولة في العاصمة المؤقتة عدن
قبل 28 يوم, 22 ساعة
2019-01-19ظ… الساعة 19:05

التغيير- صنعاء:

شدد رئيس هيئة الأركان العامة الفريق الركن بحري عبدالله النخعي على أهمية تعزيز دور الدولة في العاصمة المؤقتة عدن والجلوس مع كل القوى والتيارات السياسية، والعمل على حلحلة كافة القضايا، و على أهمية تعزيز وتفعيل حماية الكلية العسكرية بعدن.

جاء ذلك خلال عقده ، في العاصمة المؤقتة عدن ، اجتماعاً موسعاً برؤساء الهيئات ومدراء الدوائر بوزارة الدفاع وهيئة الأركان العامة.

واستمع رئيس الاركان الى الموقف العام والجاهزية القتالية، والتقارير المقدمة من الهيئات والدوائر بوزارة الدفاع وهيئة الأركان العامة حول الاعمال المنجزة والاشكالات والمعوقات والمقترحات والمتطلبات الضرورية لإنجاح العمل، وخرج بجملة من القرارات.

وفي الاجتماع الذي حضره نائب رئيس هيئة الأركان العامة للشؤون الفنية اللواء سيف الضالعي، ومساعد وزير الدفاع اللواء الركن دكتور صالح محمد، وجه الفريق الركن النخعي هيئة القوة البشرية بوزارة الدفاع بضبط قوام القوة البشرية وتشكيل لجان لتوحيد العمل بين القوة البشرية والدائرة المالية، ومنع الترشيح للدورات الخارجية للضباط والافراد الا وفقا للإجراءات الرسمية ورفع كشوفات بالمستحقين لرئيس هيئة الأركان عبر الجهات الرسمية للمفاضلة بين المتقدمين، وان يكون الاختيار وفق أسس علمية تراعي الكفاءة،وتفعيل دائرة الرقابة والتفتيش بوزارة الدفاع وتوفير المتطلبات الأساسية لها لتقوم بدورها المطلوب على أكمل وجه.

وشدد الاجتماع على ضرورة تشكيل لجنة من دائرة التخطيط للنزول الميداني للتفتيش على دوائر وزارة الدفاع وهيئة الأركان العامة ومدى التزامها بالهيكل التنظيمي المقر من وزارة الدفاع بناء على مخرجات الحوار الوطني ولجنة الهيكلة العسكرية، ووضع حد للاختلالات الهيكلية الحالية،ورفع الجاهزية القتالية لكافة الوحدات العسكرية، ووضع الإجراءات الاحترازية بمواجهة أي أعمال ارهابية، وتفعيل الضبط والربط العسكري، وصرف مستحقات افراد القوات المسلحة في وقتها دون تأخير.

ولفت رئيس هيئة الأركان الى أن قيادة وزارة الدفاع ورئاسة هيئة الأركان العامة ستعمل على تفعيل مخرجات الحوار الوطني فيما يتعلق بموضوع الجيش، وستشرك كل محافظات الجمهورية في هيئات ودوائر وزارة الدفاع.

وثمن الفريق الركن النخعي دور دول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة في دعم الحكومة الشرعية ومساندتها لقوات الجيش الوطني في مختلف جبهات القتال في مواجهة مليشيا الانقلاب الحوثية المدعومة ايرانيا.