«التحالف» يدمّر معسكرات ومستودعات أسلحة حوثية في صعدة والحديدة
قبل 3 شهر, 8 يوم
2018-03-13ظ… الساعة 15:59

التغيير- صنعاء:

اشتدت المعارك، أمس، بين الجيش اليمني وميليشيات الحوثي الانقلابية، في عدد من جبهات القتال، خصوصاً في محافظة البيضاء، وذلك تزامناً مع ضربات لمقاتلات «التحالف العربي» على معسكرات الميليشيات ومستودعات أسلحتها في صعدة والحديدة.

وأدت المعارك التي خاضتها قوات الجيش و«المقاومة الشعبية» في محافظة البيضاء، إلى إحراز تقدم كبير في مديريتي الملاجم والقريشية رافقه مقتل 26 متمرداً، بينهم قياديون، إضافة إلى أسر وجرح آخرين. وأفاد المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية بأن قوات الجيش تمكنت من تحرير شعب باحواص وظهر البياض في مديرية الملاجم بمحافظة البيضاء بعد مواجهات عنيفة مع الميليشيات اندلعت منذ ساعات الصباح الأولى.

 وبحسب المصدر «أسفرت المعارك عن مقتل 9 من ميليشيات الحوثي، بينهم قيادات ميدانية، أحدهم يدعى أبو علي الفاطمي، إضافة إلى سقوط عدد من الجرحى، فيما استعادت قوات الجيش مجموعة ممن الأسلحة الخفيفة وكميات من الذخائر المتنوعة».

وتزامنت المعارك مع قصف مدفعي كثيف لقوات الجيش استهدف مواقع متفرقة للميليشيات الانقلابية بالمنطقة ذاتها، وكبّدها خسائر مادية وبشرية كبيرة. كذلك، لقي 17 متمرداً مصرعهم، وأصيب وأسر آخرون، في هجوم شنته «المقاومة الشعبية» في منطقة قيفة القبلية غرب محافظة البيضاء.

وتمكنت «المقاومة الشعبية» طبقاً لوكالة «سبأ» من تحرير مواقع جميدة وحمام ذراع والخشيعا في قيفة بمديرية القريشية برداع وبات مركز مديرية القريشية تحت السيطرة النارية للمقاومة.

إلى ذلك، قالت مصادر الجيش الرسمية إن طيران «التحالف العربي» استهدف تحركات ميليشيات الحوثي الانقلابية في مديرية باقم بمحافظة صعدة ومعسكرات تدريب الميليشيات في منطقة طخية بمديرية مجز.

وذكرت المصادر أن الطيران استهدف تحركات الحوثيين في باقم بثلاث غارات، بينما شن ضربة قوية على معسكر تدريب تابع للميليشيات في منطقة طخية التابعة لمديرية مجز، ولم تتسن معرفة حجم الخسائر الحوثية. وعلى الصعيد ذاته شن طيران «التحالف» غارة على منطقة القد بمديرية رازح استهدفت تجمعات لميليشيات الحوثي وغارة أخرى على منطقة الأزهور في المديرية ذاتها أدت إلى مصرع مجموعة من العناصر الحوثية، بينهم طه عبد الله محمد أحمد عمري وجابر منصور جرادي.

في سياق متصل، ذكر الموقع الرسمي للجيش اليمني «سبتمبر.نت» أن معارك عنيفة اندلعت، أمس، بين قوات الجيش والميليشيات الحوثية في محور البقع إثر هجوم للميليشيات على مواقع قوات الجيش بالقرب من سلسلة جبال محجوبة الاستراتيجية، غير أن الأخيرة أفشلت الهجوم. وفي الأثناء، قال الموقع إن المقاتلات استهدفت بكثافة مواقع وتجمعات وآليات للميليشيات في عدة مناطق في البقع، ورازح، وباقم. وبحسب المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية فإن الجيش في محافظة صعدة بات يحاصر الانقلابيين الحوثيين من أربعة محاور هي: محور علب بمديرية باقم، ومحور البقع، ومحور رازح حيث تتقدم القوات فيها باتجاه مديريتي حيدان وساقين وجبال مران، بموازاة تقدمها في محور برط العنان بمحافظة الجوف باتجاه مديريتي الصفراء وحشوة.

وفي جبهة الحديدة، حيث الساحل الغربي لليمن، أفادت المصادر العسكرية الرسمية بأن مقاتلات «التحالف» كثفت أمس قصفها الجوي على مواقع ومخازن أسلحة لميليشيات الحوثي، حيث استهدفت مخزن أسلحة للميليشيات في مطار الحديدة، ومواقع أخرى في محيط المطار.

كما استهدفت غارات أخرى مواقع وتجمعات ومخازن أسلحة للميليشيات شرق مديرية الجراحي، وفي مديرية زبيد. كذلك، دارت معارك أخرى بين قوات الجيش وميليشيات الحوثي، أمس في عدة مواقع شمال محافظة الضالع الجنوبية، في جبهة يعيس حيث منطقة مريس التابعة لمديرية دمت. وبحسب الموقع الرسمي للجيش اليمني، أسفرت المعارك عن مقتل اثنين من عناصر الميليشيات مقابل جندي سقط برصاص قناصة الحوثيين المتمركزين في جبل التهامي، المطل على منطقة يعيس.

لمتابعة قناة التغيير نت على تيلجيرام

https://telegram.me/altagheernet