شريط الأخبار
المفقودات !!!
قبل 11 شهر, 8 يوم

دعِ الصَّخر في الميدانِ ..

وانظر إلى السَّمَاءْ

فما عاد فوق الأرض مَن يترنَّمَا

غَدا العدلَ منديلاً يُشَرِّدهُ الهوا

وخَاف من الطُغيان أنْ يتكلَّمَا

وصَار زمانُ العِزِّ يحيَا بحارسٍ

يُراقبُ هَوْلَ اللَّيلِ بالجهلِ والعَمَى!

***********

وما لم يكن فينا حرامٌ لعاشقٍ

سيصبح بعد اليوم مِنَّا مُحَرَّما

وما لسوادِ الليلِ قهرٌ لأمةٍ ..

تَحِنُّ لنور الفجر أنْ يتبسمَا

هل الماء يا أيّام يلقاهُ عَاطِشٌ؟

يحاولُ أن ينجو من الخوفِ والظمَا؟

وهل ينتهي الباغون فينا بنهضةٍ؟ ٍ

هُلامية الأهدافِ سَقفاً وسُلَّما

وهل تسلمُ الأوطان من بيع أهلها؟

وهل يستجيبُ النور إنْ كان مُظلما

***********

أتوق إلى رَدٍ يداوي فَجِيعَتِي ..

لِمَا شُرِّدَ الإنسان ُ..والمجدُ هُدَّمَا!

وكيف غَدا التَّغريبُ حَلٌّ لِحَالمٍ ..

يُؤمِّلُ في الأوطانِ أنْ تتقدمَا

وفي جَنَّةِ الأخلاقِ أنْ لا تَدُكُّهَا ..

يدُ البطش كي يَبْنِي نعيماً ويَنعمَا

ويرجعُ للدنيا سلامٌ تمزَّقتْ ..

بِهِ أرضُنا .. عَبْسَاً وبَكْرَاً وجُرْهُمَاً!!!