الى المتحاورين في السويد من أجل اليمن
قبل 3 شهر, 8 يوم

أقول ..أيها المتحاورين كلُكم يمنيين وأتيتم من أجل اليمن واليمنيين ..لأنقاذ البلاد.. من ويلات الحرب والدمار والمجاعة .. هناك 25 مليون في الداخل و5 مليون في الخارج من أبناء جلدتكم.. ينتظرون ما تقررونه وماتتفقون عليه ، كونوا عند المسئولية التي على عاتقكم ، مسئولية تاريخية امام الله ثم امام الشعب والتاريخ .. اما الى أوسع ابواب التاريخ تخليداً.. او الى مزبلة التاريخ الاسود البئيس ، ارفعوا معاناة اليمنيين اعتزوا بيمنيتكم وتاريخكم وحضارتكم وعروبتكم ..اعملوا من أجل اليمن وأطفالها ونسائها وشيوخها وترابها وتاريخها وحضارتها ، اكبروا بحجم الوطن ، اليمن يتسع للجميع .. كفا أصوات البنادق ولنسمع لصوت العقل والحكمة اليوم .. لا تنتظروا عصا موسى وخاتم سليمان من غريفيث والامم المتحدة ومن دار في فلكها .. لم نرى منهم خيراً قط .. ولن يأتي منهم ..! الحل بايديكم والوطن وطنكم .. وطن الجميع اعملوا شيء من أجل اليمن .. خذوا قليلاً من حكمة أجدادكم المشهود لهم بالحكمة اليمانية ..! الكل ينتظر ويترقب ..كونوا عند المسئولية التى على عاتقكم

لا تستهينوا بالشعب المغلوب على أمره ، لن يطول سباته .. حتماً سيثور ..حينها سيلفظكم جميعاً.. والتاريخ سيدون ..انقذوا اليمن .. قبل ان يحل عليكم سخط الله وغضب الشعب والعالم أجمع .