من مصرع القشيبي .. الى مقتل عفاش .. حقائق 4 !! ..
قبل 2 سنة, 2 شهر

1) مشروع القبيلة : حاشد لم تحمي القشيبي من القتل والتمثيل بجثته ... ولم تحمي محسن من الفرار والتشرد .. سنحان لم تحمي عفاش او تمنع قتله وذبحه بتلك الطريقه ! .. ببساطة القبيلة تواصل اكل ابنائها ! ...

2) مشروع العائلة : لم تكن نتائجها الا كارثية ... تم ذبح عفاش ... عشرات الافراد من ابنائه واحفاده ومقربيه بين قتيل واسير وشريد ! .. هي نهاية مماثلة ومُشَابَهَة لنهاية اسرة حميد الدين ! ..

3) مشروع الاخوان : رموزهم اصدروا بيانات تكفير ضد ابناء الجنوب وساندوا عفاش في حرب 94 .. هم يرفضون مخرجات الحوار ومسودة الدولة الاتحادية .. اليوم هم اما هاربون في قطر او متسولون في تركيا ! .. الامارات تطلب روؤسهم ! .. والداخل يرفضهم ! ...

4) الحوثيين : هم نتاج وحصاد المشاريع ال3 اعلاه ! ... اليوم يقاتلون منفردون ! ... لا غطاء لهم ! .. الجميع يتوحد ضدهم ... نهاية رموزهم حتمي ... حتى عودتهم الى كهوف مرآن باتت متعذرة ومستحيلة ! ...

 بالمجمل : حظوظ ومستقبل مشروع فيدرالية الدولة يرتفع وبقوة .. المعوقات التي وقفت امامه تتساقط تباعا ... الحرب بلا رؤية سياسية يعني استمرار للفوضى ! .. لذلك نجاح مشروع الاقاليم وكسر سلطة المركز يعنى بداية التخلص من عفن وارث الماضي .. وبداية لعصر دولة المؤسئسات .. ووقف العبث باجيال المستقبل .. وتدشين دولة يزدهر فيها الانتاج وفرص العمل .. دولة تحتضن وتشجع الابداع وبما يقود الى تطور طبي وتكنولوجي لا يتوقف ...

[email protected]

....

لمتابعة قناة التغيير نت على تيلجيرام

https://telegram.me/altagheernet