تجاوبا مع ما كتبنا عن القضاء في شبوة ( مختصين يوضحون أكثر )
قبل 2 سنة, 10 شهر

 تجاوبا مع ما قد كتبت قبل أيام من مقال بخصوص ماتعانيه محافظة شبوة

من تجاهل وعدم عمل وتفعيل (النيابات والمحاكم )

فيها تساءلنا عن تلك الجهات التي تعرقل هذا

تلقيت اتصال من احد الاخوة الذين هم مؤهلين للحديث حول مثل هذه القضاياء المهمة

حيث قدم لي الشكر حول ما أوضحته حول عمل النيابات والمحاكم في محافظة شبوة فقلنا له ان الواجب الوطني تجاه اهلنا في شبوة او اي محافظة أخرى لا شكر عليه

فارسل لي هذا المنشور ذات العلاقة بما كتبته قبل أيام بعنوان ( من يعرقل عمل وتفعيل النيابات في محافظة شبوة )

  بسم الله الرحمن الرحيم

حصة شبوه في وزارة العدل.... دليل مظلومية ابنائها.

بعد مرور ثلاثة اعوام من وضع الحرب اوزارها في محافظه شبوه ' تلوح في الافق بوادر تشير الى بدء تلك المحافظه استعادة عافيتها من آثار الحرب الظالمه التي شنتها

جماعات الحوعفاشيه'''تركه من المظالم خلال عقود مضت تكشفت ظلالها عقب التحرير ارتكبت بحق ابناء هذه المحافظه  ارضاً - وانسانآ...

محافظه شبوه هي المحافظه الجنوبيه الثانيه من حيث المساحه ونسبه السكان والثروه فهي كانت ومازالت نضاحه بأفضل كوادرها وتجود برجالها الاوفياء للدفاع عن ارضها وتعطي بسخاء ثرواتها وخيراتها لكل ابناء الوطن قاطبه...

بحقها من مظالم رسمتها آنفاً قوى سياسيه عملت على تنفيذها بقصد تهميش المحافظه ولجم افواه ابنائها وحرمانهم من ابسط الحقوق ''فكان من مظاهر ذلك الحرمان هو تغييب عمل بعض الاجهزه الهامه المنوط بها احقاق الحق وتطبيق قوعدها القانونيه وفرض  هيبه الدوله ليعرف كل مواطن ماله وما عليه تجاة نفسه ووطنه والاخرين " فلم يكن خفي على احد بأن هدف ذلك التغييب اعطاء صوره صوريه للعامه مفادها عدم رغبه ابناء هذه المحافظه للاحتكام للنظام والقانون

''''

فعلى سبيل المثال '' تعقبنا هيكل المرفق القضائي في هذه المحافظه والذي بالامكان حصره سريعاً بأعتباره من اقل المرافق من حيث نسبة عدد الموظفين " فظهر لنا ما كان متوقع " وادركنا بأن تلك القوى السياسيه قد نجحت في تحقيق اهدافها المرسومه والمعده بإتقان ...فهل لمحافظه يزداد سكانها عن مليونين نسمه ومساحتها تزيد على ثلاث محافظات عدن- لحج-

األضالع ان يكون قوام موظفي جهازها القضائي محاكم ونيابات  لا يتعدا ستون موظف " وكيف لهذا المرفق الذي يمثل اسمى مرافق الدوله وهو مرفق العدل ان يبسط سلطته على هذه المساحه المترامية الاطراف ذات الكثافه السكانيه دون ان يتوافر له العدد الكافي من الكادر القضائي والاداري ..

لم تكن شبوه في اي مرحله " عاجزه عن ولاده ابناء متسلحين بمؤهلات وعلوم تمكنهم من النهوض بحافظتهم فابنائها من خيرة

ابناء الوطن ومن حملت الشهادات العليا" فكان بالاحرى ان يتم استيعاب ابناء هذه المحافظه ممن يحملون الشهادات القانونيه البالغ عددهم بالمئات في هذا المرفق وتمكينهم من تطبيق القانون ونشره في اوساط العامه بدلاً من  اهمالهم وجعلهم كقنبله موقوته عرضه لاستخدامها من قبل القوى الارهابيه المنحرفه الظلاميه والتي لا تريد لهذا الوطن ان يستقيم ..

فكان من ابرز سمات هذا التغييب كذلك  في هذه المحافظه ان تم دمج

كل اربع مديريات في سرايا قضائي واحد يرتاده جميع ابناء هذه المديريات الاربع رغم صعوبة التنقل وبعد المسافه والتكاليف الباهضه .. لم يكن ذلك الدمج معمول به قبل تحقيق الوحده اليمنيه وانما عمل به في فترات لأحقه تنفيذ للمخطط المرسوم له من القوى السياسيه السابقه فكان القصد واضح من ذلك الدمج هو تقليل نسبه حصه  المحافظه في وزاره العدل وحرمان ابنائها في الالتحاق بهذه الوزاره..

 

وما المرفق القضائي في محافظه شبوه الا كنموذج على سبيل المثال لا على سبيل الحصر" فكل المرافق قد اهملت وتعمد تجهيلها تنفيذآ لتلك الخطه المرسومه سابقاً

فقد دأبت قياده وزاره العدل منذ عام 1990 على اختيار وتعيين قياده للمرفق القضائي في محافظه شبوه من محافظات اخرى لم يكن الاخير على معرفه كامله بعدد خريجي الشباب او كان على علم فأملي عليهم التجاهل ... أما وقد سلمت

مرافق هذه المحافظه لقيادات من ابنائها ... فهل تجرؤ تلك القياده القضائيه في هذه المحافظه ان تكون السباقه في وضع هذه المعضله امام الجهات المسوؤله ويكون لها بعد اداري مستقبلي ووضع رؤيه تطالب من خلالها ايجاد الحلول وابطال آليه العمل الخاصه بالدمج لاكثر من اربع مديريات وحصرها في مركز قضائي واحد والعمل على فتح مركز قضائي في كل مديريه واستيعاب ابناء هذه المديريات في تفعيل عمل تلك

المراكز...

ونحن نوجه رسالتنا الى الجهات القضائيه في وزارة العدل ومجلس القضاء الاعلى والنائب العام لوضع المعالجات والحلول الناجعه لمثل هذه الارهاصات ...واعطاء محافظه شبوه حصتها في وزارة العدل اسوهً ببقية المحافظات الاخرى التي لا نجد فيها مثل هذا التغييب المتعمد ...فلامر ليس صعب ولا مستحيل ان كان ثمة توجه واراده صادقه .... فهل من مجيب????

......

لمتابعة قناة التغيير نت على تيلجيرام

https://telegram.me/altagheernet