الحراك البرغلي .. الفوائد .. والأضرار
قبل 4 سنة, 1 شهر

 

** هي دعوة لنشطاء استطاعت تحويل المحتوي اللفظي المُنتْقص لابناء تعز وإب الي اداة للتعريف بهمومهم وقضاياهم .. المسمى يتقاطع مع منادة البعض باستقلال تعز او جمهوريه تعز او اقليم الجند ..

** فائدة الحراك البرغلي هو وضع المواطن في مايسمى اليمن الاسفل وتحديدآ تعز في حاله مساويه للمواطن في الجنوب وتحديدآ عدن .. هذة الوضعيه تجعل ابناء اليمن الاسفل '' يتفهمون '' تمامآ ماكان يقصده المواطنون في الجنوب عند كانو يشكون من ظلم صنعاء ويطلبون بفك الارتباط ... هذا '' الفهم '' سوف يقود الى تقريب وجهات النظر واعادة ترقيع النسيج الاجتماعي الممزق بسبب صنعاء - القبيله ..

** الا ان الضرر يكمن في الاعتقاد بان الحل يكمن في خلق كيانات جديدة قبل القضاء على قوى نفوذ صنعاء ... من الواضح ان بقاء قوى نفوذ صنعاء لن يجعل اى كيان جديد آمن ...

** ببساطه ... اى مشاريع قادمه سواء فك ارتباط او جمهوريه تعز او الاقاليم لن يكتب لها النجاح اذا لم يتم الاجهاز اولا على قوى النفوذ تلك وتغيبها من المشهد السياسي ...

هامش

+ محافظ تعز الجديد-  علي المعمري- كان من الخارجين عن طاعه عفاش في احداث ثورة التغير ... هو ايضآ من غير الموالين لبيت الاحمر ومحسن .. نظريآ الاختيار جيد .. عمليآ، وبدون رؤيه سياسيه واضحه لتعز مابعد الحوافيش، من الصعب التعويل عليه بشكل منفرد ...

+ المعمري يستطيع النجاح اذا استطاع توظيف الحقائق التاليه :

1- استغلال دعم الرئيس والتحالف له ...

2- الادراك بان هناك حاله من الضعف طالت ميليشيات قوى النفوذ في المدينه سواء الاصفر منها والاحمر كنتيجه لحروب الاشهر الماضيه ... ان تُستغل حاله الضعف تلك بتبني اجندة سياسيه بعيدة عن اجندات تلك القوى ... اجندة يكون عنوانها العريض خدمه ابناء المدينه وداعمه لمشروع الرئيس ..

3- الالتصاق بجماهير تعز من خلال وضعهم بالصورة اول باول عن تحركاته وطبيعه الصعوبات التي يواجهه من مختلف الاطراف وبما فيها الاطراف المحسوبه علي المقاومه .. الاكتفاء بالحديث والمشاورات من خلف الكوليس وبعيد عن الجمهور يعني وضعه في عزله عن محيطه وتسهل على قوى النفوذ الاستفراد به ...

4- التخلي عن فكرة رجل المرحلة واستبدالها بفكرة العمل الجمعي ... وبالتالي عليه استغلال الوقت بالقيام بتعينات جديدة والدفع بكوادر ليس لها ارتباطات مشيخيه او عائليه ...

[email protected]