تبيشعة.. القرية اليمنية التي تركها الحوثيون بلا بشر
قبل 5 شهر, 27 يوم
2017-02-24م الساعة 19:21

التغيير - كامل المطري:

أكدت مصادر محلية وحقوقية في محافظة #تعز ، جنوب غربي اليمن، قيام #ميليشيات_الحوثي والمخلوع علي عبدالله صالح بتهجير سكان قرية بأكملها في منطقة بلاد الوافي التابعة لمديرية جبل حبشي.

وبحسب المصادر فقد تم تهجير سكان قرية " #تبيشعه " بالكامل، وذلك بعد ثلاثة أيام على اقتحام الميليشيات للقرية، مشيرة إلى أن عدد الأسر المهجرة قسريا بلغ 250 أسرة ، بينها أسر نزحت إلى قرى مجاورة، فيما وصل بعض المهجرين إلى مدينة #تعز واستقر جزء منهم في مدرستي اليرموك و26 سبتمبر، والجزء الآخر في مراكز إيوائية بأحياء عقاقة وبير باشا والدحي والضباب، وذلك بعد أن ترك الجميع مواشيهم ومتعلقاتهم في القرية.

وتحدث لـ"العربية نت" الناشط الحقوقي فؤاد أحمد سيف مؤكدا بأن الإحصائيات الأولية بالجرائم التي ارتكبتها الميليشيات في قرية تبيشعه تشير إلى أن 6 منازل جرى تدميرها كليا فيما تعرضت 5 منازل لتدمير جزئي، كما قامت الميليشيات بنهب المنازل المدمرة قبيل تفجيرها، وأيضا جرى نهب منازل المواطنين الذين هجروا قسريا . ولفت إلى أن هناك خسائر كبيرة في المواشي، فضلا عن مقتل اثنين من المدنيين.

ووفقا للمعلومات فإن 11 قرية أخرى في منطقة بلاد الوافي، يقطنها أكثر من 3500 أسرة، لا تزال ترزح للحصار الخانق الذي تفرضه الميليشيات على المنطقة منذ نحو شهرين تحت ذريعة مساندة الأهالي لقوات الجيش الوطني وإيوائهم لمقاتلين تابعين للمقاومة الشعبية.

وتمنع الميليشيات المواد الغذائية ومياه الشرب عن السكان من خلال إغلاقها بشكل كامل للمنافذ الرئيسية التي تربط قرى بلاد الوافي بمنطقة هجدة الواقعة على الخط الغربي الرابط بين محافظتي تعز والحديدة، الأمر الذي اضطر المواطنين إلى استحداث طرق فرعية في الجبال لا تخلو من الخطورة، حيث تعرض بعضهم لرصاص القناصة في أعالي الجبال أثناء قيامهم بنقل المواد الغذائية.

وكان تقرير حقوقي يمني قد كشف مؤخرا عن قيام ميليشيات الحوثي والمخلوع علي عبدالله صالح بتهجير 3582 أسرة في محافظة تعز منذ مارس 2015.

وأوضح التقرير الذي أصدرته شبكة الراصدين المحليين بتعز أن مديرية الوازعية الواقعة بالقرب من باب المندب، نالت النصيب الأكبر من عملية التهجير، حيث أرغمت الميليشيات سكان 28 قرية - أكثر من 3000 أسرة - يقطنها مزارعون وعمال على الرحيل وترك منازلهم.

كما طال التهجير 142 أسرة في عزلة الأعبوس بمديرية حيفان، و175 أسرة من قرية الدبح بمنطقة الربيعي التابعة لمديرية التعزية، بالإضافة إلى 250 أسرة تم تهجيرها من قرية الصيار بمديرية الصلو.

لمتابعة قناة التغيير نت على تيلجيرام

https://telegram.me/altagheernet