الود القديم للواد اسماعيل مع صنعاء!
قبل 2 شهر, 20 يوم

يبدو أن السيد إسماعيل ولد الشيخ احمد يرتبط بود قديم جدا مع صنعاء ومؤسساتها العتيقة ودواوين القات فيها وعزائم شخصياتها والجلسات الخاصة، منذ كان يعمل مع الأمم المتحدة في هذه المدينة البائسة.. لذلك، فإن ولد الشيخ لا يفوت فرصة إلا ويمتدح صنعاء ويخنع كثيرا لها!!

لم يتوانى الموريتاني المذكور عن قبول تكريم من أحد زعماء الانقلاب قبل شهور، كما تعرفون ويعرف العالم، ومنذ ذلك الحين اهتزت الثقة فيه، تماما!!

ولد الشيخ يشبه، إلى حد كبير، الخادم الذي وجد نفسه فجأة في منصب معين وصاحب مال وجاه واختلطت عليه الحسبة تماما، مع الاعتذار لكل الاخدام!

لولد الشيخ حكايات وقصص لا تنسى في صنعاء، ويكاد لسانه في كل مرة يعبر عنها بطرق مختلفة ووجه يندح بوضوح عما في داخل قلبه، ويبدو أن هذه القصص أثرت عليه سياسيا ولم يعد قادرا أن يعدل المزاج السياسي، بسبب المزاج الاجتماعي، والمخلوع صالح خبير جدا بمثل هذه القصص!

إلى الأمس القريب، كان ولد الشيخ، إلى حد ما مقبولا، لكنه سرعان ما كشف كل أوراقه، لكنه مع الأسف، لا يعرف أن الثمن هذه المرة ليس سمعة شخصية، بقدر ما هو مصير شعب وأمة يمنية لن تغفر له!!!

الواد إسماعيل لا يستقر في مدينة، لكنه في حضن صنعاء، ينام بملء جفونه!!!!