عبد الواحد صلاح -رجل الحزم والعزم
قبل 1 سنة, 11 شهر

قم يا قلم

وابعث قذيفة بالعويل وبالألم

والعن صنم

يارب العن من يخون ومن ظلم

وبعد ان استهداف الشيخ عبد الواحد صلاح ومنزله هو استهداف لليمن كلها بمختلف تشكيلاتها العقائدية ومختلف احزابها السياسية ومكوناتها الاجتماعية  فالكل مجمع ان ذلك الرجل هو رمز للمحبة والسلام ورجل التوازن العقائدي والسياسي والاجتماعي وهو الاجدر بان تجتمع عليه الشرعية في اليمن  ولا علاقة له بما يجري الان من تخريب ودمار داخل اليمن وما تزال محافظة إب تنعم بالامن والاستقرار تحت ادارته الراشدة وماحدث اليوم من تدمير لمنزله الكائن في قرية ذي أشرع التاريخية هو خطأ فادح ارتكبته قوات التحالف العربي .

كونها استهدفت رمزا لا يختلف عليه اثنان وبيتا اصبح معلما تاريخيا للمنطقة باسرها وعنوانا للكرم والمحبة والسلام ولم يكن مأوى للعصابات ولا ملجأ للمليشيات ولا مخزن للاسلحة  ولا متستر على مجرمين والجميع يعرف ان هذا الدار قدم في احداث الجبة بالمنطقة الوسطي قافلة من الشهداء وتعرض لأكثر من قذيفة من المخربين في الثمانينيّات واعد ترميمه لكن الظاهر ان هناك اصحاب ذمم رخيصة يقدمون معلومات زائفة ويحسبون ذلك انتصارا

لا شك ان امثال اولئك المنافقين والدجالين موجودين في كل زمان ومكان وهؤلاء هم الذين يحاولون طمس كل شيء جميل انطلاقا من جشعهم وحقدهم وحسدهم ومهما حاول اصحاب النفوس المريضة اخفاء نور الشمس فلن يستطيعو وسيظل كرسي النعامة في التراب وسيظل الشموخ مرفوع الهامة على مر العصور .